ألفا روميو ستيلفيو كوادريفوليو
  • نظرة عامة
  • التصميم
  • التكنولوجيا
  • نقل الحركة
  • أداء حركي رائع
  • الكفاءة
  • الأخبار

تراث من الصدارة والتفوق

نشأة أسطورة جديدة

منذ عام 1923 وكوادريفوليو تمثل رمزاً لجميع طرازات سيارات ألفا روميو السباقية. تزدان السيارة بشعار الأوراق الخضراء الأربعة، الذي ابتكره أوغو سيفوتشي السائق الأسطوري الذي حل في المركز الأول في سباق تارغا فلوريو، وهو يعبر عن الأداء الفائق الذي لا يُضاهى والشغف الإيطالي بسباقات السيارات. تحمل جميع سيارات ألفا روميو الرياضية شعار كوادريفوليو (الأوراق الخضراء الأربعة)، وكذلك ستلفيو فهي أول سيارة رياضية متعددة الأغراض من ألفا روميو تحمل شعار كوادريفوليو. صُممت ستلفيو بحيث تجسد شعار ألفا روميا "ميكانيكا من العاطفة" بكل ما يحمله من معنى، فهي الأفضل في فئتها والأكثر تفوقاً من حيث القوة والأداء الفائقين، فضلاً عن إمكانية التحكم فيها بسلاسة على الطرق.

التصميم

تصميم مثالي

رمز خالد بتصميم جديد

تُعد جوليا كوادريفوليو نقطة تحول هائلة في تصميم السيارات، وقد جاء تصميم ستلفيو كوادريفوليو ليستكمل هذا التراث، فهي أول سيارة عالية الأداء تجسد المفهوم الإيطالي الفريد في تصميم سيارات ألفا روميو الرياضية المتعددة الأغراض بتصميمها الأمامي المميز وهيكلها الجانبي القوي، فضلاً عن أبعادها المتناسقة والمميزة لتمنحك تجربة قيادة مثيرة ولا تقاوم.

القوة في أبهى صورها

تأسر العيون من أول نظرة

فتحات الهواء في غطاء محرك السيارة ومصد السيارة وأقواس العجلات الألومنيوم مقاس 20 بوصة ومخارج العوادم التي تُصدر صوتاً مثيراً هي ما يُضفي على تصميم ستلفيو كوادريفوليو مظهراً جريئاً ومذهلاً لا تخطئه العين من أول وهلة. ويظهر توازن التصميم جلياً على زوايا السيارة ومنحنياتها القوية، التي تمنحها إطلالة حيوية ومتوازنة.

التصميم المفضل لدى السائقين المحترفين

رؤية بانورامية من مقصورة السيارة

سيذهلك التصميم الداخلي فور جلوسك خلف مقود ستلفيو كوادريفوليو بفضل تفاصيل المقصورة الدقيقة والمواد المميزة المستخدمة مثل الجلد الذي يغلف إطار شاشة العرض المصنوعة من غشاء رقيق من الترانزستور (TFT) مقاس 7 بوصات وشاشة البرنامج الملاحي ثلاثي الأبعاد اتصال ألفا™ مقاس 8,8 بوصات. كما أن المقاعد المغطاة بالجلد والكانتارا® تمنح السيارة مظهراً رياضياً وأنيقاً، بينما توفر مقاعد سباركو بغلافها الكربوني دعماً هائلاً للجسم حتى في أقوى السباقات الرياضية وهي متوفرة بالطلب. ويتوفر التصميم الداخلي للمقصورة بثلاثة ألوان وكذلك غطاء عجلة القيادة المصنوع من الكانتارا®/ الجلد وألياف الكربون بالطلب.

تميز لا مثيل له

مزايا كوادريفوليو الرائعة

تأتي سيارة ستلفيو كوادريفوليو بمستوى ارتفاع عن الأرض فريد من نوعه. وعلى الرغم من أنها سيارة مرتفعة عن الأرض، فهذا الارتفاع يأتي في قالب رياضي مصمم خصيصاً كي تكون سيدًا على الطريق. يتسم التصميم الداخلي للمقصورة بلمسة إيطالية ويتوفر بثلاثة ألوان. وتوفر السيارة راحة فائقة للسائق والركاب بفضل مساحة المقصورة الشائعة وصندوق السيارة الواسع سهل التحميل. ويتميز طراز كوادريفوليو عن سواه بمقاعده الأمامية المغطاة بالكانتارا والجلد، التي تمنح السائق راحة هائلة وتحتوي جسمه أثناء الانعطاف بالسيارة في أقوى السباقات. كما تتوفر عجلة القيادة، المصممة خصيصاً لهذا الطراز، بغطاء من الكانتارا/ والجلد وألياف الكربون.

  • التصميم
  • الهيكل الخارجي
  • المقصورة الداخلية
  • التفرد
التكنولوجيا

ابتكار ألفا روميو الحصري

حلول تقنية فريدة

يُعد نظام التحكم بمجال الهيكل ألفا™ "العقل" الذي يجمع بين أنشطة النظام الإلكتروني للتحكم بالثبات، وألفا™ دي إن إيه المزود بوضعية السباق RACE، وتوجيه العزم النشط ألفا™، والتعليق النشط ألفا™، ونظام المكابح المتكامل. كما أن نظام الدفع الرباعي Q4™ يمنح السيارة تشبثاً هائلاً على جميع الطرق، بينما تعمل تكنولوجيا توجيه العزم على تحسين العزم عند زيادة السرعة، مما يحد من انخفاض التوجيه أو زيادته. نظام التعليق ألفا™ لينك الحاصل على براءة اختراع والمنصة الخفيفة الوزن وتوزيع الوزن المثالي بنسبة 50:50 بين المحورين وعجلة القيادة تمكن السائق من التحكم في السيارة بسهولة وتضع معياراً جديداً لمتعة قيادة السيارات الرياضية متعددة الأغراض.

التحكم بمجال الهيكل ألفا™

الثقة تنبع من التحكم

نظام التحكم بمجال الهيكل ألفا™ ينسق عمل أنظمة السلامة وجميع الأنظمة النشطة بالسيارة المعنية بسلوكها على الطريق، فتتم مزامنة جميع الوظائف في تكنولوجيا ألفا™ دي إن إيه برو والتعليق النشط ألفا™ وتوجيه العزم النشط ألفا™ ونظام المكابح المتكامل ليتمتع السائق بجربة قيادة مذهلة من ألفا روميو.

السلامة

أنظمة السلامة الفائقة

ستلفيو كوادريفوليو مزودة بنظام التحذير من الاصطدام الأمامي مع نظام مكابح الطوارئ المستقل الذي يتضمن خاصية تمييز المشاة، ونظام التنبيه من الابتعاد عن المسار، ونظام تثبيت السرعة التكيفي مع ميزة التشغيل والإيقاف، ونظام مراقبة الزوايا العمياء الذي يصدر تحذيراً لتفادي العقبات بمحاذاة السيارة، إذ توفر هذه الأنظمة المتطورة مستوى عالٍ من السلامة في أي ظروف.

نظام المكابح المتكامل

نظام المكابح المتكامل

نظام المكابح المتكامل هو نظام كهروميكانيكي يجمع بين خصائص نظام التحكم في الثبات ونظام المكابح، وهو يعمل على تخفيض الوزن بدرجة كبيرة، ويتفاعل بدقة شديدة مع دواسة المكابح، مما يضمن استجابة آنية. فضلاً عن ذلك، عندما يتم تشغيل نظام المكابح المانع للانغلاق، ينخفض اهتزاز دواسة المكابح التي تعمل مع ميزة التحكم في الثبات.

المعلومات الترفيهية

اتصال بلا حدود


تأتي ستلفيو كوادريفوليو بنظام معلومات ترفيهية جديد كلياً يجمع بين شاشية عالية الدقة مقاس 8,8 بوصات وبرنامج ملاحي ثلاثي الأبعاد يمكن التحكم فيه من خلال المنصة الدوارة ونظام التعرف على الصوت المتطور. وبفضل النظام الجديد اتصال ألفا™، المتوافق مع أبل كاربلاي لأجهزة آيفون وأندرويد أوتو™ لأجهزة أندرويد، يمكنك التحكم في الوصول بسهولة وأمان لكل ملفات الموسيقى وجهات الاتصال والخرائط والتطبيقات على هاتفك الذكي. كما يتوفر نظام الصوت المسرحي هارمن كاردون مع 14 مكبراً للصوت في ستلفيو كوادريفوليو حسب الطلب.

  • التكنولوجيا
  • التحكم بمجال الهيكل ألفا
  • السلامة
  • نظام المكابح المتكامل
  • المعلومات الترفيهية
نقل الحركة

نقل الحركة

أطلق العنان لأقوى المشاعر

يتخطى أداء ستلفيو كوادريفوليو جميع الحدود بفضل محركها المصنوع من الألومنيوم بأدائه الرياضي والمثير على الطرقات. وما يجعل تجربة قيادة ستلفيو كوادريفوليو استثنائية هي نسبة توازن القدرة إلى الوزن المثالية، مما يجعلها السيارة الأفضل في فئتها. وبفضل محرك ستلفيو التوربيني ثنائي الأشواط ذو 6 أسطوانات بسعة 2,9 لتر وقوة 510 أحصنة، يمكنها في غضون ثوانٍ إثارة مشاعر قوية وطاقة متفجرة، بينما تحافظ في نفس الوقت على مستوى مدهش من الرشاقة والتحكم لن تجده في أي سيارة رياضية متعددة الأغراض. 

المحرك

توازن مثالي بين القوة والشغف

تحتل ستلفيو كوادريفوليو موقع الصدارة في فئتها من حيث الأداء، فهي مزودة بمحرك ألومنيوم توربيني ثنائي الأشواط ذو 6 أسطوانات بسعة 2,9 لتر وقوة 510 أحصنة مع نظام الدفع الرباعي Q4. تضمن كثاقة القدرة البالغة 176 حصاناً/لتر نسبة تسارع مذهلة من 0 إلى 100 كم/ساعة في غضون 3,8 ثوانٍ فقط. إضافة إلى ذلك، يوفر المحرك قدر هائل من الوقود بفضل نظام تعطيل الأسطوانات وحلول تخفيف الوزن مثل عمود التوجيه المصنوع من ألياف الكربون.

صندوق التروس

الشغف يغير كل شيء للأفضل

تنعكس روح ستلفيو كوادريفوليو الرياضية في ناقل الحركة الأوتوماتيكي المزود بـ 8 سرعات، فعندما تكون وضعية السباق مفعلة، تتغير التروس خلال 150ميللي ثانية فقط. ويتفاعل ناقل الحركة إما مع القناة المركزية لرافعة الرأس أو مع نواقل الحركة الآلية المصنوعة من الألومنيوم المثبتة في عجلة القيادة. تتفاوت سرعة تغيرُّ التروس وفقاً لوضعية القيادة المحددة، فتتغير بسرعة هائلة في وضعية السباق، وتوفر قدراً كبيراً من الراحة والفاعلية في وضعية الفاعلية المطورة.

  • نقل الحركة
  • المحرك
  • صندوق التروس
أداء حركي رائع

أداء حركي رائع

توازن مدهش

تتميز السيارة ستلفيو كوادريفوليو بالتوزيع المثالي للوزن بنسبة 50:50، إنها إحدى مزايا السيارة الناتجة عن الاختيار الدقيق والواعي لمواد وخامات محددة؛ مثل: الصلب المتين لجسم السيارة، والألومنيوم لنظام التعليق والأبواب وغطاء المحرك والباب الخلفي والجناح الأمامي والخلفي للسيارة والمحرك، وألياف الكربون لعمود التوجيه. فهذه التوليفة من المواد تجتمع معاً لتحقق خفة ورشاقة في حركة السيارة لا مثيل لها. وبفضل عجلة القيادة في السيارة الأفضل في فئتها ونظام التعليق ألفا™ لينك، تحقق السيارة ستلفيو كوادريفوليو مستويات مدهشة من التوازن على الطريق، حيث تشتهر شركة ألفا روميو لصناعة السيارات بأنظمة التحكم في السيارات.

نظام التعليق ألفا™ لينك أكتيف

نظام تحكم الأفضل في فئتها

تأتي السيارة ستلفيو كوادريفوليو مزودة بنظام التعليق ألفا™ لينك، وهو نظام نشط يتيح التحكم المباشر في إعداد التعليق. والأوضاع الثلاثة المتاحة للسيارة هي ناعم ومتوسط وقوي، وهي الأوضاع التي تتيح لك التحكم في مستوى شدة التعليق، وذلك من خلال لمسة بسيطة لوحدة التحكم دي إن ايه. 

توجيه العزم النشط ألفا™

تحكم يفوق كل مقارنات

تأتي السيارة ستلفيو كوادريفوليو مزودة بتوجيه العزم النشط ألفا™ وهو نظام مبتكر يضمن التوزيع المثالي على نصفي المحور الخلفي بفضل القابضين الخاضعين للتكم الإلكتروني. وعند السرعات العالية وأثناء المنعطفات وعند السير على جميع أنواع الطرق، فإن النتيجة هي الأداء الأمثل للقيادة. 

محدد وضع المحرك ألفا دي إن ايه برو

محرك مذهل

  • يتكيف المحرك ألفا™ دي إن ايه على الفور مع أداء سيارة ستلفيو كوادريفوليو بشأن وضع القيادة المحدد:
  • السباق: يتعطل الثبات والتحكم في الجر، ويزيد صوت العادم، ويحقق أقصى قدر من الأداء مناسب للسيارات الرياضية. 
  • الديناميكية: مع توفير استجابة الخانق بدقة أكثر، تزداد سرعة ناقل الحركة ويتم تعديل الاستجابة لنظام التعليق للتحكم في السيارات الرياضية على الطريق.
  • أداء عادي: يتم معايرة العزم ونظام التعليق لتحقيق أقصى راحة: التوازن المثالي عند القيادة كل يوم.
  • كفاءة متطورة: زيادة الكفاءة لتحقيق أقصى قدر من توفير الوقود: أنسب وضعية للقيادة التي تتطلب تحكماً منخفضاً.
  • أداء حركي رائع
  • ألفا لينك
  • توجيه العزم
  • ألفا دي إن ايه برو
الكفاءة

الكفاءة

التوازن المثالي بين الأداء والكفاءة

سيارة ستلفيو كوادريفوليو تجمع بين الأداء المذهل وأعلى مستويات الكفاءة، وذلك بفضل نظام إدارة فاعلية الأسطوانات ألفا™، الذي يسمح للمحرك ثنائي الأشواط ذو 6 أسطوانات بسعة 2,9 لتر بإزالة تفعيل الإسطوانات الثلاثة عندما لا يحتاج سائق السيارة إلى القوة الكاملة للمحرك. هذا إلى جانب أن نظام التشغيل والإيقاف لأحدث جيل يوفر وفورات إضافية في الوقود تناسب حركة المرور في المدينة.

الخفة

مواد خفيفة

الخفة التي تتميز بها سيارة ستلفيو كوادريفوليو ونسبة القدرة إلى الوزن مضمونة نتيجة للاختيار الدقيق للمواد والخامات المستخدمة في تصنيع السيارة. فالصلب الميتن المستخدم في تصنيع جسم السيارة ومادة الألومنيوم المستخدمة في تصنيع الأبواب ونظام التعليق والمحرك يتميزان بالقوة والمتانة وفي الوقت نفسه بخفة الوزن، كما أن ألياف الكربون لعمود التوجيه هي مثال آخر على الحلول المبتكرة الموفرة للوزن. 

الاستهلاك

أقل استهلاك 

تعمل جميع الأنظمة الإلكترونية داخل سيارة ستلفيو كوادريفوليو بنعومة وسلاسة، مما يسهم في تقليل استهلاك الوقود. وبفضل نظام تعطيل الأسطوانات الحاصل على براءة اختراع وخاصية الانزلاق، يمكن لسيارة ستلفيو كوادريفوليو أن تقطع مسافة 100 كم بعدد من اللترات يبلغ 8 لترات، وفي الدورة المركبة يُصدر 210 جم من ثاني أكسيد الكربون لكل كم. 

  • الكفاءة
  • الخفة
  • الاستهلاك
الأخبار

ستلفيو كوادريفوليو: أسرع سيارة رياضية

الرقم القياسي لأسرع لفة على حلبة نوربورغرينغ

السيارة الرياضية الأولى في تاريخ ألفا روميو اعتلت الصدارة ضمن فئتها.

حققت أسرع لفة استغرقت 7 دقائق و51 ثانية على حلبة نوربورغرينغ، وبذلك حصلت سيارة ستلفيو كوادريفوليو على لقب أسرع سيارة رياضية على مضامير السباق.

إنجاز رائع حققته التكنولوجيا المتقدمة مع هذا الأداء الرائع لهذه السيارة الرياضية التي تتمتع بمحرك توربيني ثنائي الأشواط ذو 6 أسطوانات بسعة 2,9 لتر وقوة 510 أحصنة المقترن وللمرة الأولى بنظام الدفع الرباعي المبتكر Q4.

حققت شركة ألفا روميو لصناعة السيارات الآن رقمان قياسيان لأسرع لفة، وجاء الرقم القياسية الأول مع سيارة جوليا كوادريفوجليو (أسرع سيدان) والآن حصلت على الرقم القياسي الثاني مع سيارة ستلفيو كوادريفوليو (أسرع سيارة رياضية).